معظمنا يفكر بالطريقة المثالية المتّزنة التي يجب أن نتناول بها طعامنا خلال شهر رمضان، فهذا يحسّن من صحتنا ويمدّنا بالطاقة اللازمة ويبعدنا عن المشاكل الصحية مثل الصداع، والدوخة، وفقدان التركيز، وغيرها.

في هذا المقال، سنطرح بعض النصائح المهمة التي بإمكانك اتباعها لجعل سحورك وإفطارك صحياً أكثر:

نصائح لسحورٍ صحي:

1. من المهم أن يتضمن سحورك هذه الأنواع الأساسية من الطعام: الخضراوات، والكربوهيدرات، والأطعمة التي تحتوي على بروتينات مثل الحليب ومشتقاته.

2. عليك شرب كميات كبيرة من الماء ليبقى جسمك رطباً. وتناول أيضاً الأطعمة التي تبقي جسمك رطباً مثل الخضراوات، والفواكه.

3. من الجيد تناول بعض التمر لأن الطاقة الموجودة بداخلة تتحرر ببطء داخل الجسم.

4. ابتعد عن الكافيين، فهو يزيد من سرعة الرغبة في التبول عند بعض الناس، مما يؤدي إلى جفاف الجسم.

5. لا تأكل زيادة عن حاجتك فهذا سيؤذي معدتك بشكل كبير.

6. لا تهمل أبداً تناول السحور! السحور هي الوجبة التي تمدّك بالطاقة اللازمة لتستطيع القيام بنشاطاتك اليومية بكفاءة عالية.

نصائح لإفطار صحي:

1. ابدأ فطورك ببعض التمر بالإضافة لكأس من الماء أو الحليب/اللبن. التمور يتم هضمها بشكل سريع وسهل، وهي جيدة لتحضير معدتك لهضم طعام الفطور.

2. عند البدء بتناول الفطور الرئيسي، ابدأ بالحساء وتأكد من وجود بعض الخضراوات على مائدتك، فهي تحتوي على الكثير من الفيتامينات والمعادن والألياف التي لا تتوفر بشكل رئيسي في أنواع الطعام الأخرى.

3. اشرب الكثير من الماء بين وجبتي الفطور والسحور ليبقى جسمك رطباً. وتناول أيضاً الأطعمة التي تبقي جسمك رطباً مثل السلطة الخضراء، والخضراوات، والفواكه.

4. يجب أن تحتوي قائمة طعامك على جميع أنواع الطعام، وذلك ليحصل جسمك على جميع أنواع العناصر الغذائية التي يحتاجها وليبقى صحياً دائماً.

هذه قائمة بجميع العناصر الغذائية التي يجب أن تتوفر في قائمتك:
أ. الحبوب الكاملة، فهي مليئة بالسعرات الحرارية والألياف.
ب. اللحوم، وهي المصدر الأساسي للبروتين.
ج. الحليب والأجبان، وذلك لاحتوائهما على الكالسيوم، والفسفور، والبوتاسيوم، والعديد من الفيتامينات.
د. الأطعمة التي تحتوي على دهون صحية، مثل الزيوت والمكسرات، فهي تحمي أعضاء الجسم المختلفة، وتشكل عازلاً للجسم وحافظاً للحرارة، وتساعد في امتصاص الفيتامينات والتي تدخل في تركيب الهرمونات.
هـ: الفواكه، لأنها خفيفة على المعدة ومليئة بالفيتامينات المختلفة.
و. الخضار، وهي مصدر غني بالمعادن والفيتامينات، والألياف.
ز. الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات، مثل الأرز، والمعكرونة، لأنها المصدر الرئيسي للطاقة في الجسم.

5. بشكل عام، حاول الابتعاد عن الأطعمة المقلية والمعالجة، واستبدلهما بالأطعمة المشوية والمخبوزة.

6. تناول الحلويات بشكل معتدل، فهي مليئة بشكل كبير بالسكر، والدسم، والسعرات الحرارية.

7. ومرة أخرى، لا تأكل زيادة عن حاجتك فهذا سيؤذي معدتك بشكل كبير.

إذا، هذه هي النصائح المهمة التي يمكنك اتباعها لجعل سحورك وإفطارك صحياً أكثر! وبإمكانك أيضاً اتباعها في أي وقت، في رمضان وغيره، وذلك ليبقى جسمك صحياً ومليئاً بالطاقة والنشاط، وبعيداً عن الأمراض والمشاكل الصحية.

Categories: رمضان

0 Comments

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: